حلقـي ...




حلّقـي ... 
 


مازلت تصر عليّ أن أحلق وأنا أرفض رحلة الطيران معكـ

لـكي أطير دون أجنحه عليّ إما أن أؤمن بقدرتكـ على الطيران 

أو أن أقع فالحب 

وفي كلا الحالتين أنا عاجزه جداً

ألحدت قبل زمن بـ الرجال

ثم أتبعتها بـ  رهبنه ضد الحب

فـ كيف لي أن أطير معكـ

رغم أنني أود جداً تذوق نكهـه الجنون والتسلسل بفكره جنونيه

أود جداً لو أهديكـ مفتاح القلب لكنكـ لن تحتاجه

المفتاح صدأ وأهترأ من قبلك ! 

عليكـ أن تفتح قلبي بما هو أقوى من ترانيم الحب ونغمات الفلوت 

كيوبيديه المصدر 

كل تلكـ مجرد ترهـات تنكسر أمام واقعي بشده

الحقيقه أقوى بكثير من أجنحة الخيال اللامنتهيه رغم 


أن للخيال مذاق ألذ 

عليكـ أن تثبت صدقكـ دائماً ... أن تبتعد عن مواطن الشبهـات في الحب !

عليكـ ألا تجعلني أغـآر فـ حين أغـآر فـ أني أنافس قطع الجليد في البرودهـ

لا تظن أنني سـ أشتعل حبـاً وأسعى لأنطفاء غيرتي بين يديكـ

أحيـاناً أتخلى عن الأشياء التي أظن أنه علي مشاركتها مع شخصـاً آآخر

آآآآآه أنانيه أنا في حبي حتى النخاع !

ورغم أنني لم أحلق معك ! إلا أنني أرتفعت شيئـاً عن أرض واقعي 

عندمـا أمسكت بيدي 


أكان علي أن أنظر جيداً قبل أن تمسكـ بيدي

أظن أن المسافة بين السماء التي تروض [ أنت ] سحابها 

ومسافه أرض الواقع الجامدة التي أقطن بها جداً بعيدة 

وأخشى أن تنتهي القصه وأبقى معلقة على جناح أمنيه بكـ !

لكني عنيدة جداً للدرجه التي قد أستغنى فيها عن قصه رائعه بطلها أنت 


من أجل غضب ما ... /// أأممممم تريد نصيحتي !

لا تقل أحبــــــــــــكـ في هذه اللحظه لـ أنني قد أصدقها لـ للحظات 

أسع لـ أثباتها ودعني في واقعي إلى أن تثبتها !

لا تلح عليا بـ النهوض والطيران 


لـ فاطمه غريب

Reactions: