ويحكـى أن




صعـب حـتـى وقت الهـدوء تكتشفوا اأعماق قلبها الثائر تحت نبض دافـي


زي كل حاجه مخلوطه بحاجه غير


ومطلعه حاجه تشد الأستغراب من التفكير

حواليها قصرها الملعون ورد ماليه الشوك

بكا على حالها

لو سألوا مالها

يقلك لا تقرب ولا تعتب بابها مسحور يكسر قلبها كل اللي يخطي ورد

الشوك وتحلالوا ويحلاللها

ودايما بيعملوا شجعان ويعدوا ورد الشوك وهي راميه البسمه وكلام تقولو



لا يفهموه ولا يعرفوه


قال يعني لسه عندها أمل


تثبتلهـا اللعنه ان اللي كان زي اللي فات واللي راح كان ماضي

واللي جاي مجرد رماد الزكريات

ويهرب الفارس علـى حصـانه او على رجليه وهو مش عارف ان لعنه

السحر

بتكسر جمالها جوا عينيه عشـان السـاحر اللي حبته فالأول أمر قلبها

أن ياقلبها أن اكتفي بـ أني ابقى فيـه

وأجهض كل حلم مكنش انا فيه

وجيب سيره الماضي واللي فات وعيد وزيد فيه

وكل منحوس أمير عامل شجاع بعد مبيهرب وقلبها المكسور يعيد النزف

على حجر الزمرد الاخضر وتخلعه وتعلقه

بدموعها تصيبه لعنـه أن اللي كواها بنار قلبها تدور الأيام وتحرقه

ويفضل امراء كتير أغبيه لا بيتعلموا يهربو ويسبوها في حلم وردي ولو صنع


ايديها  بأبره وخيط كل ميتقطع ترقعه

ولا هي تتعلم تخلـي قلبها جمبها بدل متعلقه وتهزه ريح الحنين يروح رايح

للساحر يحقنه بسحره ويرجعه


وفي النهايه هي بتتألم وهما بيتلعنوا بلعنه أبديه

بس الغباء من مين ! ولا مصيرها الحزين ده يرضي مين

أهو دي اللي قليل اوي اوي اللي هيكونو فاهمين :)

ويحكـى أن 


  بقـلمـ  فاطمه غريب 

Reactions: